الجزائر: عجز بأكثر من 6 مليار دولار خلال سنة 2019
Search
Vendredi 03 Avril 2020
Journal Electronique

سجل الميزان التجاري للجزائر عجزا ب 11ر6 مليار دولار خلال سنة 2019 مقابل 53ر4 مليار دولار سنة 2018 , حسب المديرية العامة للجمارك.

وتظهر البيانات المؤقتة لمديرية الدراسات والاستشراف التابعة للجمارك أن الصادرات الجزائرية بلغت 82ر35 مليار دولار خلال سنة 2019 مقابل 79ر41 مليار دولار صدرتها خلال سنة 2018 أي بانخفاض قدره (-29ر14 بالمائة).

أما الواردات فقد بلغت 93ر41 مليار دولار مقابل 33ر46 مليار دولار مسجلة بذلك انخفاضا نسبته (-49ر9 بالمائة).

ووفقا لنفس البيانات فإن الصادرات الجزائرية في 2019 غطت فاتورة الواردات بنسبة 43ر85 بالمائة مقابل 22ر90 بالمائة في 2018.

ونالت المحروقات حصة الأسد من صادرات البلاد 80ر92 بالمائة من الحجم الاجمالي للصادرات حيث قدرت ب 24ر33 مليار دولار مقابل 87ر38 مليار دولار خلال 2018 وهو ما يعني تسجيل تراجع بنسبة (-48ر14 بالمائة).

وفيما يتعلق بالصادرات خارج المحروقات فتبقى هامشية حيث لم تتجاوز 58ر2 مليار دولار وهو ما يمثل 20ر7 بالمائة من الحجم الاجمالي للصادرات مقابل 92ر2 مليار دولار أي بانخفاض قدره (-80ر11 بالمائة) خلال نفس الفترة.

وتتكون الصادرات المسجلة خارج المحروقات أساسا من المواد نصف المصنعة بقيمة 95ر1 مليار دولار (مقابل 33ر2 مليار دولار) متراجعة بنسبة (-21ر6 بالمائة) وكذا المواد الغذائية ب 86ر407 مليون دولار (مقابل 77ر373 مليون دولار) بارتفاع قدره +12ر9 بالمائة والعتاد الصناعي ب 97ر82 مليون دولار (مقابل 1ر90 مليون دولار) بانخفاض نسبته - 92ر7 بالمائة.

وتشكلت هذه الصادرات أيضا من المواد الخام بقيمة 95ر95 مليون دولار مقابل 39ر92 مليون دولار (أي بارتفاع +86ر3بالمائة) والمواد الاستهلاكية غير الغذائية ب 42ر36 مليون دولار مقابل 42ر33 مليون دولار (+99ر8 بالمائة) إضافة الى العتاد الفلاحي بقيمة 250.000 دولار مقابل 310.000 دولار (- 94ر16 بالمائة).

بالنسبة للواردات فقد تراجعت خمسة من أصل سبع مجموعات المنتوجات التي تتضمنها شعبة الاستيراد خلال السنة المنصرمة مقارنة بالسنة التي سبقتها.

فبالنسبة للعتاد الصناعي, الذي شكل حوالي 5ر31 بالمائة من هيكل الواردات بالنسبة سنة 2019, ببلوغ 20ر13مليار دولار مقابل 48ر16 مليار دولار, خلال نفس الفترة, فقد تراجع ب 20 بالمائة.

ولوحظت نفس الوتيرة بالنسبة لواردات المنتجات نصف المصنعة قد تراجعت 09ر6 بالمائة أي 29ر10 مليار دولار مقابل 96ر10 مليار دولار.

وقدرت واردات المواد الغذائية ب 07ر8 مليار دولار مقابل 57ر8 مليار دولار مسجلة تراجعا قدر ب -85ر5 بالمائة والمواد الاستهلاكية غير الغذائية التي قدرت ب 45ر6 مليار دولار مقابل 76ر6 مليار دولار (- 52ر4 بالمائة) والعتاد الفلاحي الذي قدرت فاتورة استيراده ب 70ر457 مليون دولار مقابل 76ر564 مليون دولار (- 92ر18 بالمائة).

في المقابل, عرفت مجموعتان من شعبة الاستيراد ارتفاعا خلال سنة 2019 مقارنة بسنة 2018.

و يتعلق الأمر بواردات المنتجات الخام التي بلغت 01ر2 مليار دولار مقابل 90ر1 مليار دولار (+ 89ر5 بالمائة) ومجموعة الطاقة و زيوت التشحيم (الوقود) بحوالي 43ر1 مليار دولار مقابل 07ر1 مليار دولار (+22ر33 بالمائة).

         == فرنسا الزبون الرئيسي والصين الممون الأول==

وبخصوص الشركاء التجاريين للجزائر, تحتفظ فرنسا على مكانتها كأول بلد زبون للجزائر كما تحتفظ الصين على مكانتها كأول ممون.

وخلال سنة 2019, مثل الزبائن الخمسة الأوائل للجزائر 85ر50 بالمائة من الصادرات الجزائرية.

تحافظ فرنسا على مرتبتها كأول زبون للبلاد بحوالي 05ر5 مليار دولار (11ر14 بالمائة من المبلغ الاجمالي للصادرات الجزائرية) مسجلة ارتفاعا طفيفا قدره (+52ر0 بالمائة ) تليها إيطاليا ب62ر4 مليار دولار (90ر12 بالمائة) واسبانيا ب 99ر3 مليار دولار (15ر11بالمائة) و بريطانيا العظمى ب 29ر2 مليار دولار (42ر6 بالمائة) وتركيا ب 24ر2 مليار دولار (27ر6 بالمائة).

ويمثل الممونون الخمسة الأوائل للجزائر 33ر50 بالمائة.

ويتمثل الممونون الرئيسيون للجزائر سنة 2019 في: الصين التي لا تزال تحافظ على مرتبتها الأولى ب 65ر7 مليار دولار (25ر18 بالمائة من الواردات الاجمالية الجزائرية) مسجلة انخفاضا قدره - 60ر2 بالمائة تليها فرنسا ب 27ر4 مليار دولار (20ر10 بالمائة) وإيطاليا ب 41ر3 مليار دولار (13ر8 بالمائة) واسبانيا ب 93ر2 مليار دولار (99ر6 بالمائة) و ألمانيا ب 83ر2 مليار دولار (76ر6 بالمائة).

  • tebboune-investiture008
  • tebboune-investiture007
  • tebboune-investiture006
  • tebboune-investiture005
  • tebboune-investiture004
  • tebboune-investiture003
  • tebboune-investiture002
  • tebboune-investiture001
  • tebboune-investiture009
  •  tebboune-investiture012
  • tebboune-investiture010
  • tebboune-investiture012
  • tebboune-investiture011

دولـــي

مـجـتـمـع

    • حماية الطفولة : تقديم استشارات نفسية عن بعد خلال الحجر الصحي

       أكدت الهيئة الوطنية لحماية و ترقية الطفولة, يوم الثلاثاء في بيان لها, على توسيع نشاط خلية تلقي الاخطارات عن انتهاكات حقوق الطفل, خلال فترة الحجر الصحي للوقاية من انتشار فيروس كورونا, إلى تقديم استشارات نفسية عن بعد و مرافقة الاطفال و أسرهم و الرد عن انشغالاتهم.

سـيــــاحـة

    • قريبا ..فتح قـرية سياحيـة بتـاغيت

      يرتقب فتح قرية سياحية جديدة بتاغيت ولاية بشار، مما سيساهم في تحسين قدرات استقبال السياح جزائريين وأجانب الوافدين إلى المنطقة، حسب ما أكده، اليوم السبت، ممثل الديوان الوطني الجزائري للسياحة (أونات) ببشار.

علوم وتـكـنـولـوجـيـــا

اقــتــصــاد

ثـقــافــة

صـحـــة

بـيـئـــــة

كـرة الـقـدم

ريـاضــــة

    • أدرار: تـرقـيــة الـتـرويــج للـقـدرات الـسـيــاحـيــة مـن أجـل إنـجـاح الـمـوســــم...

      ترتكز جهود قطاع السياحة والصناعة التقليدية بولاية أدرار على ترقية فرص الترويج للقدرات السياحية المتنوعة التي تزخر بها المنطقة لإنجاح الموسم الجديد للسياحة الصحراوية, حسب مسؤولي القطاع.  

      ويتجلى ضمن هذا التوجه المراهنة على تثمين المناسبات و التظاهرات الإجتماعية والدينية و الشعبية المحلية إلى جانب العمل على تعزيز منشآت الإستقبال, بما يضمن ترقية وجهة "أدرار" وتلبية حاجيات السياح الذين يتوافدون بكثافة إلى هذه المنطقة من الجنوب.

      وفي هذا الصدد أولت المديرية الوصية أهمية كبرى للجانب الترويجي و الدعائي من خلال الإعتماد على مختلف الوسائط الإعلامية للتعريف بالمقومات السياحية المتوفرة بالولاية على غرار هياكل الإستقبال و المواقع السياحية و البرامج الترقوية الكفيلة بضمان فرجة سياحية ممتعة لزوار المنطقة, حسب مدير السياحة و الصناعة التقليدية.

HORIZONS, VOTRE JOURNAL EN PDF

Hebergement/Kdhosting : kdconcept