طباعة

تم تسخير 130 مؤسسة عمومية وخاصة بولاية باتنة لمراكز للحجر الصحي وعزل المرضى والحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" , حسب ما أستفيد اليوم الأربعاء من مصالح الولاية.

وتم في هذا السياق , وفقا لذات المصالح , تخصيص عبر إجمالي هذه المرافق 9259 غرفة مهيأة للعزل عبر مختلف بلديات الولاية بسعة تقدر ب26 ألف و 369 سريرا.

و استنادا لنفس المصدر فقد قررت الخلية الولائية الموسعة للأزمة المكلفة بالتنسيق وعملية الحماية ومتابعة تطور لوفيد 19 محليا اتخاذ هذا الإجراء "على سبيل الاحتراز وتحسبا لأي طارئ ضمن سلسلة التدابير المتخذة للتحلم في انتشار فيروس كورونا وحماية صحة وسلامة المواطنين بالولاية".

وسجلت باتنة أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد يوم 24 مارس المنقضي ليصل حاليا إجمالي عدد الحالات بها إلى 8 أشخاص مصابين بمدن ثنية العابد و باتنة و قيقبة و بريكة من بينهم حالة وفاة واحدة .

ويتم التكفل بالحالات المؤكدة في المؤسسات الصحية التي تم تشخيص الحالات بها وتتمثل في المؤسسة العمومية الاستشفائية ثنية العابد و المؤسسة العمومية الاستشفائية باتنة ولذا المركز الاستشفائي الجامعي بن فليس التوهامي.

وكانت مديرية الصحة والسلان محليا قد دعت في بيان لها مساء أمس الثلاثاء عمال ومهنيي قطاع الصحة من أطباء وأعوان شبه طبيين متقاعدين والراغبين في التطوع للعمل في إطار مواجهة جائحة كورونا لوفيد 19 ومحاربته التقرب من إدارة المؤسسة الصحية القريبة من مقرات إقامتهم لتسجيل أنفسهم.